حملة مقاطعة المنتجات التركية تصل إلى شنكال

بدأ مجلس الإدارةالذاتية الديمقراطية في شنكال بحملة واسعة بين الأهالي لمقاطعة المنتجات التركية احتجاجاً على العدوان التركي المستمر على شنكال وروجآفا.


ووزع اعضاء في مجلس الإدارة الذاتية الديمقراطية بشنكال بروشورات على الأهالي لحثهم على مقاطعة المنتجات التركية، ودعا المجلس الأهالي بعدم شراء أي منتج تركي والاعتماد قد الامكان على المنتجات المحلية.

الرئيس المشترك لمجلس ناحية سنون خوديدا الياس قال أن شراء المنتجات التركية تخدم عدوان الدولة على روجآفا وشنكال، وعلى الأهالي مقاطعة المنتجات التركية، ونقوم اليوم بتوزيع البروشورات في عموم شنكال من خلال لجان المجلس.

عمر مراد وهو مواطن من شنكال أكد أن الاولوية لاستهلاك المنتجات المحلية المتواجدة في شنكال وعلينا مقاطعة المنتجات التركية.

الجدير بالذكر أن مجلس الإدارة الذاتية الديمقراطية لشنكال اتخذ قرار بمقاطعة المنتجات التركية في الـ 7 من الشهر الحالي خلال اجتماع له، وتم تشكل لجان لمتابعة حملة مقاطعة المنتجات التركية في شنكال.

وتشن جيش الاحتلال التركي بين الحين والأخر مناطق متفرقة في شنكال بالطائرات الحربية.