طلاب جامعة السليمانية ينضمون إلى حملة مقاطعة المنتجات التركية

تتجه حملة مقاطعة المنتجات التركية في إقليم كردستان الى التوسع الاكبر، حيث انضم اليوم طلاب جامعة السليمانية إلى حملة مقاطعة المنتجات التركية.


واعلن طلاب جامعة السليمانية باقليم كردستان إلى حملة مقاطعة المنتجات التركية، وذلك كنوع من الدعم لمقاومة الكرامة في روجأفا ومحارب العدوان التركي.

واعتبر الطلاب ان شراء البضائع التركية هي بمثابة دعم العدوان التركي على روجأفا، وقالوا ربما لا نسنتطيع القتال الى جانب قوات سوريا الديمقراطية لكن على الاقل بامكاننا دعم القوات من خلال مقاطعة المنتجات التركية، هذه المقاطعة تلحق ضربة بالاقتصاد التركي.

وناشد الطلاب جميع أهالي إقليم كردستان بالانضمام إلى حملة مقاطعة المنتجات التركية ومساندة أهالي روجأفا ضد العدوان التركي ومرتزقته.

واتسعت حملة مقاطعة المنتجات التركية في اقليم كردستان، وقد اثرت بشكل ملحوظ على الاسواق في اقليم كردستان، وقد جاءت كرد فعل على الهجوم الذي تشنه الدولة التركية على شمال وشرق سوريا منذ 9 تشرين الاول الفائت.