بدأ موسم قطاف اللوبياء في منطقة كرميان

بدأ موسم قطاف "اللوبياء" في منطقة كرميان، التي تعد من أشهر المناطق في الاقليم التي تنتج هذه النوع من البقوليات، حيث يبلغ انتاجها السنوي قرابة الـ 100 طن.


ويبدأ موسم قطاف "اللوبياء في بعض قرى منطقة كرميان منذ شهر تموز وبعضها منذ شهر حزيران، إلا أن موسم القطاف يبدأ مرة أخرى مع انتهاء الصيف وبداية الخريف من كل عام.

وتحتاج "اللوبياء" إلى أرض منعشة بالرطوبة، كما أنها تحتاج إلى أجواء حارة أيضاً، علاوةً على ذلك، فهي تحتاج إلى هواء منعش وبارد عندما تتفتح زهورها. 

ويشير القرويون في منطقة كرميان، إلا أن المنطقة لوحدها تنتج نحو 100 طن من "اللوبياء" سنوياً.

تمتاز ثمرة اللوبياء المنتجة في منطقة كرميان بجودتها ولذتها، في قرية برلوت التابعة لناحية كلار في كرميان، التقى مراسل وكالة ROJNEWS بعدد من القرويون الذين أوضحوا بأن ثمار اللوبياء التي يتم إنتاجها في المنطقة عليها طلب كبير في الأسواق. 

يقول المزارع أدهم أحمد: "أزرع سنوياً اللوبياء في حقلي البالغ مساحته 3 دونمات، وتنتج المزرعة سنويأً ما يقارب الـ 5 أطنان من اللوبياء."

ويضيف أدهم أحمد: "زراعة اللوبياء مهام صعب ومتعب كثيراً، يتم سقايته مرة واحدة كل 3 أيام." 

 يشير مزارع آخر ويدعى أردلان أحمد إلى آلية تسويق منتجاتهم، وقال " نقوم ببيع الانتاج وهي لا تزال في الأرض، وبعضها يذهب إلى الأسواق، فيما تتجه أقسام أخرى منها إلى المدن والبلدات الأخرى."