حقق حلمه بقدميه بعد ان فقد يديه

اراس عثمان من اهالي ناحية رزكاري في كرميان باقليم كردستان، فقد ساعديه عام 1991 ، لكن طبيباً احيا الامل فيه و دفعه لاستخدام قدميه ، وبواسطتهما تمكن من تحقيق حلم طفولته.


اراس عثمان من مواليد 1979، لديه الان 3 اطفال. في عام 1991 فقد اراس ساعديه بانفجار لغم ارضي واسفر ايضاً عن اصابات في مناطق اخرى بجسده.

لم يتمكن اراس من اتمام دراسته حين كان طفلاً لانه اضطر للعمل كراعي اغنام لاعالة اسرته وهو بعمر العاشرة، لكن حلم طفولته بقي معلقاً في مخيلته عسى ان يأتي يوم ويحققه فكان يطمح ان يكون رساماً ،ولان الرسم بحاجة الى اياد ماهرة، فهو فقد الامل عند فقدان ساعديه.

وبعد مضي سنوات، وفي عام 1999 ايقظ احد الاطباء في مشفى اميريجنسي في السليمانية حلمه الطفولي، حين حثه على ممارسة هوايته لان هذا سيساعده على تخطي الالم النفسي اثناء فقدان ساعديه، و بدأ وبمساعدة اولية من الطبيب يعرف كيف يستخدم اصابع قدميه للرسم و الكتابة. و بالفعل واكب اراس هذه المهمة الصعبة والغير مستحيلة.

مع الممارسة تخطى اراس متاعب كثيرة واصبح بامكانه الرسم، ليس هذا فحسب بل بات له لوحات يعرضها في 5 معارض فنية.

و لوحات اراس تجسد الحياة والطفولة والطبيعة،ومن خلالها يريد ان يبعث رسالة التحلي بالامل لتحقيق كل طموح .

يعيش اراس وعائلته المكونة من 3 اطفال وزوجته على مردود راتب مخصص لـ"ذوي الاحتياجات الخاصة" و قميته 150 الف دينار، لذا يتمنى اراس ان يجعل من لوحاته مصدراً للعيش لان الراتب لا يكفي مصاريف شخص واحد شهرياً، و هو بحاجة الى دعم معنوي لتنمية مهارته للاستمرار وتحقيق النجاح.

وانتقد اراس الحكومة لعدم ايلائها اهتمامأً بذوي الاحتياجات الخاصة وتنمية هواياتهم.

undefinedundefinedundefinedundefinedundefinedundefinedundefinedundefinedundefinedundefined