حملة الكترونية في اقليم كردستان بعنوان "لا تقتلوا الكلاب"

انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي حملة ضد ظاهرة قتل الكلاب في اقليم كردستان.


وقالت جنار نامق الاستاذة في قسم الاعلام في كلية الاداب بجامعة صلاح الدين في هولير، ان الحملة الالكترونية بدأت في 1 حزيران على وسائل التواصل الاجتماعي بعنوان " لا تقتلوا الكلاب" وستستمر الحملة الى اجل غير مسمى.

وتحدثت الاستاذة عن سبب اطلاق الحملة ، و هو انه "حين نرى مقاطع قتل الكلاب و جرها خلف العربات او ضربها، لا يمكنننا السطوت عن هذه الافعال، فمن الممكن ان يتم جمع الكلاب الشاردة و التي تلحق الضرر بالانسان في مجمعات مخصصة و رعايتها، وتقليل نسلها  بوسائل علمية و ليس بقتلها."

واشارت الى ان الظاهرة تلك غير انسانية لذا من الواجب وقفها. مبينة ان الحملة لن تتوقف على مستوى مواقع التواصل وانما باجراء نشاطات توعية بهذا الخصوص.

ودعت الاستاذة الجهات المعنية في حكومة الاقليم الى اتخاذ اجراءات للحد من هذه الظاهرة.

وانتشرت مؤخراً مقاطع مصورة تظهر قتل الكلاب في مناطق متفرقة باقفليم كردستان.