حملة في السليمانية لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة

بسبب تاخير رواتبهم الى ما بعد عيد الاضحى المبارك، اطلقت حملة لجمع التبرعات لذوي الاحتياجات الخاصة في شارع سالم بمدينة السليمانية، تحت شعار" من اجل قوت العيد".


وقام منظمو الحملة بتنصيب خيمة في شارع سالم بمدينة السليمانية بهدف جمع المساعدات المالية لذوي الاحتياجات الخاصة بعد ان اوقفت الحكومة  صرف رواتبهم بحجة اجراء احصائية عنهم وعن ونسبة اعاقتهم.

وتقوم وزراة العمل و الشؤون الاجتماعية في اقليم كردستان باجراء احصائية جديدة بعدد ذوي الاحتياجات الخاصة.

وعلمأً ان عملية الاحصاء تجري بشكل بطئ، فان رواتبهم قد توقفت الى حين انتهاء الاحصاء و الجرد.

وتقول الوزراة ان نسبة ذوي الاحتياجات الخاصة ستتقلص باعتبارها ستقبل فقط بمن لديه نسبة اعاقة لاتقل عن الـ70 %.

و يطالب ذوو الاحتياجات الخاصة بتخفيض نسبة الاعاقة المطلوبة للتسجيل كمنتسب و قابض للرواتب الى 50%،  وهذا ما ترفضه الوزارة.

وفي حال بقاء الحكومة على النسبة التي حددتها فينحرم ما يربو الى 13 الف شخص من ذوي الاحتياجيات الخاصة من رواتبهم الشهرية.

وتناشد الحملة الخيرية في السليمانية والمستمرة حتى حلول العيد جميع اطياف الشعب لتقديم الدعم لذوي الاحتياجات الخاصة.

undefinedundefinedundefinedundefinedundefinedundefined