بغداد تطالب اقليم كردستان بمنع الاستيراد غير القانوني

اكدت وزارة الزراعة العراقية، الاحد، انها لن تحرم الاقليم من احتياجاته الزراعية، فيما طالبته بمنع الاستيراد غير القانوني.


وقال وزير الزراعة صالح الحسني في بيان صدر على هامش استقباله وزيرة الزراعة والموارد المائية في اقليم كردستان بيكرد طالباني ان "الوزارة ستقف مع المطالب الزراعية للاقليم وستعمل على توفير المستلزمات للفلاحين وتمكينهم من الحصول على مستحقاتهم، مطالبا بعدم منح الاجازات لمستوردي الدواجن في الاقليم لضمان عدم ادخالها للمحافظات الاخرى".

واضاف الحسني ان "الوزارة ماضية بمد يد العون للفلاحين من خلال مخاطبة الجهات العليا لتمكينهم من تحقيق الجدوى الاقتصادية لهم"، موضحا ان "الوزارة تقوم بتطبيق الروزنامة الزراعية ولن تقف بالضد من دخول بعض المحاصيل التي يحتاجها الاقليم فضلا عن القيام بكافة الاجراءات الوقائية من خلال الحجر الزراعي لمنع دخول الاوبئة والفايروسات والتي كان سبب دخولها استيراد المحاصيل والنباتية والحيوانية من الخارج".

من جهتها، اوضحت طالباني انها "تحمل مسودة تعاون مشترك وتقرير حول القضايا العالقة بضمنها مستحقات مزارعي الحنطة في الاقليم للسنوات السابقة، وتقديم الدعم المناسب للقطاع الزراعي في الاقليم ومساعدة الفلاحين في الحصول على كميات البذور والمبالغ المستحقة"،مبينة ان "بعض التشريعات تحتاج الى تعديلات تنسجم مع المستجدات وكميات الانتاج".

من جانبه بين مستشار الوزارة مهدي القيسي انه "يتوجب ان تكون هناك لجان مشتركة بين الجانبين وفي مختلف مجالات الوقاية والسيطرة على الحدود وتطبيق منع الاستيراد، وتفعيل اللجان الاخرى مثل لجنة فحص لجنة اعتماد الاصناف الزراعية".

وكان عدد من الجهات الرقابية ومنظمات المجتمع المدني قد ناشدت خلال الفترة الماضية رئيس مجلس الوزراء بإيجاد حل لوقف تدفق بيض فاسد عن طريق المنافذ الحدودية من كردستان ومن مناشئ تركية ودول أخرى وذات صلاحيات منتهية ومن حقول تستعمل أعلاف حيوانية وبعضها يعاد تعبئتها في حقول في كردستان وتصدر إلى بغداد والمحافظات الجنوبية وبدون أي فحص مسبق.

ونفت وزارة الزراعة، في( 20 نيسان 2019) مسؤوليتها عن دخول بيض المائدة المستورد الى الاسواق العراقية، فيما اعتبرت ان كل مايدخل من شحنات البيض المستورد للاسواق المحلية غير قانوني ويعد تهريبا.

صُدر بيان عن وزارة الزراعة العراقية،يوم 4 ايلول، اعتبرت فيه زيارة السفير التركي فاتح يلدز إلى مراكز بيع البيض في علوة جميلة "أمراً مستهجناً"، مشددةً على أنها لن تفتح باب استيراد البيض من الخارج.

وكان وزير الزراعة صالح الحسني قال في مؤتمر صحافي عقده بكربلاء في ايلول العام المنصرم، انه "ما الغاية من زيارة السفير التركي في بغداد لسوق البيض؟(...)،هناك العديد من المنتوجات لنا أكتفاء ذاتي، ونحن مستعدين ان نصدر منها للخارج".

وفي تدخل مباشر وكأنما هو مسوؤل عراقي، اجرى السفير التركي فاتح  يلدز في مطلع ايلول، زيارة إلى سوقي الجميلة وشورجة في بغداد، والتقى أصحاب تجار مادة البيض ومستوردي لحوم الدواجن، وعاين تأثيرات قرار الحكومة العراقية منع استيراد مادة البيض ولحوم الدواجن والأسماك وانعكاس القرار على السوق."

وكان يلدز، دعا في 20 آب 219، وزير الزراعة العراقي صالح الحسني لزيارة أنقرة، والسماح مجدداً باستيراد البيض من تركيا، مبيناً ان العراق بحاجة لهذه السلعة".

وفي حزيران الماضي، قررت الحكومة العراقية حظر استيراد البيض من تركيا، باعتبارها حققت اكتفاءً ذاتياً.

ولازال البيض التركي يتصدر اسواق البيض في الاقلم، مايشير اى استمرار دخول هذه المادة الى الاقليم بشكل غير قانوني.