مبيعات معمل في السليمانية  تزداد الى ضعفي السابق منذ بدء حملة مقاطعة تركيا

قال صاحب احدى المعامل في السليمانية ان انتاجه زاد الى ضعف السابق منذ بدء حملة مقاطعة المنتجات التركية، مما يشير الى نجاح الحملة بشكل كبير.


معمل كاشو لانتاج زيت عباد الشمس والزيتون، في السليمانية، كانت تصدر كمية 600 لتر من الزيت الى الاسواق يومياً، اما الان ومنذ بدء حملة مقاطعة المنتجات التركية فقد اصبح يصدر الى الاسواق 1500 لتر من الزيت يومياً، بحسب ما صرح به صاحبه سوران جمال.

وقال جمال ان الفضل في زيادة الانتاج المحلي وتصريفه يعود الى حملة مقاطعة المنتجات التركية، حيث يبدو انها جلبت نتجية كبيرة للمعامل المحلية و كذلك للاهالي.

واطلق ناشطون في منظمات المجتمع المدني حملة ابان الهجوم التركي على شمال وشرق سوريا، سرعان ما انتشر عملياً في الاسواق المحلية، وبالتزامن انطلقت حملات مشابهة لها في العالم وشارك فيها مئات الاكاديميين لمقاطعة تركيا في جميع القطاعات الثقافية والسياحية والاقتصادية والعسكرية.

هذه الحملة جاءت دعماً لشعب شمال وشرق سوريا وقواتها التي تقاوم عدواناً تركياً هدفه احتلال الاراضي وتهجير الشعب تغيير ديموغرافية المنطقة.