أشجار الجوز في هاورامان تحت تهديد الأمراض البكتيرية

يشكو القرويون في منطقة هاورامان من إصابة أشجار الجوز الخاصة بهم بنوع من البكتريا، والتي تؤدي إلى جفاف الشجرة وتيبس أوراقها.


ويطلق القرويون في منطقة هاورامان على المرض الذي يصيب أشجار الجوز اسم "لارش" وهي نوع من البكتريا أصابت حتى الآن نحو 20% من أشجار الجوز في المنطقة منذ ظهورها أول مرة قبل عامين من الآن.

وقد أشارت المديرية العامة للزراعة في محافظة حلبجة أنها بدأت جهودها من أجل إزالة خطر هذا المرض، واستطاعت حتى الآن أن تحدد نوع المرض والبكتريا المسببة له.

وتبدأ الإصابة بهذا المرض، من جذور الشجرة، وتقضي مع مرور الوقت على ثمار الشجرة، ومن ثم يتسبب بجفاف الشجرة بالكامل. 

في غضون ذلك، لفت المواطن محمد حجي رشيد الذي يسكن منطقة سوسيكان في هاورامان إلى أن "المرض ينتشر عاماً بعد عام دون إيجاد دواء له"، مطالباً وزارة الزراعة بالإسراع في إيجاد حل لهذه المشكلة. 

نوعان من المرض..

أوضح المهندس في قسم حماية النباتات شريف محمود إلى أن المرض ظهر قبل نحو 3 سنوات من الآن، وأضاف قائلاً: "لقد انشغلنا عام 2018 بالكامل في مواجهة المرض، وقد بدأت لجنة خاصة بالعمل على تشخيص نوع المرض، ولقد تم إرسال عدة عينات من أجل فحصها في مختبرات حلبجة، وتبين من خلال هذه الفحوصات وجود نوعين من الأمراض البكتيرية، ويقال لهذه البكتريا لارش."

ونوّه شريف محمود إلى السيطرة على قسم من المرض، رغم عدم التزام بعض أصحاب المزارع بتطبيق بعض الشروط الخاصة بهذا الموضوع.

وتشير إحصائيات مديرية الزراعة في حلبجة إلى تسجيل 100 ألف شجرة جوز في كل من حلبجة وهاورامان.