خبير: فيروس كورونا ظهر ليحذر العالم من التلوث الخطير للمناخ

بيّن الخبير في المناخ صالح نجيب أن فيروس كورونا هي ظاهرة طبيعية أمام تطاول يد الإنسان على الطبيعة والبيئة.


أوضح الخبير في المناخ والبيئة صالح نجيب أن تلوث البيئة له تأثير كبير على اقتصاد العالم، بالإضافة إلى ارتفاع درجات الحرارة.

إلا أنه بيّن أن ظهور فيروس كورونا كان بمثابة جرس انذار لبلدان العالم، وأردف: "أخبر فيروس كورورنا حكومات الدول أن يضعوا حدّاً لتطاولهم على البيئة والطبيعة."

وكشف صالح نجيب عن أن مخاطر تلوث البيئة أخطر من انتشار فيروس كورونا، موضحاً بأن فيروس كورونا له تأثير على البشر فقط، إنما تلوث البيئة له خطر على المياه والهواء والأحياء وحتى اقتصادات العالم أيضاً.

ولفت صالح نجيب إلى ضرورة وجود خطة لدى إقليم كردستان لما بعد فيروس كورونا لوضع حدّ لتزايد آليات النقل والمعامل، بالإضافة إلى ذلك وضع خطة للاستفادة من الطاقة النظيفة.

ونوّه نجيب إلى أن إقليم كردستان يستهلك نحو 6 مليون لتر من المحروقات يومياً، وأنه لإنتاج 2 مليون و500 ألف لتر من المحروقات يطلع كيلو غرام واحد من غاز الكاربونيدوكسيد في الهواء، ولإنتاج 1 ليتر من الغاز يتم إطلاق 13 ألف كغ من غاز الكاربون مونوكسيد في الهواء والذي يعدّ غازاً ساماً.