شكوى ضد برج للاتصالات في احدى نواحي كرميان و السبب..!

عبر مواطنون في ناحية رزكاري في اقليم كردستان، عن قلقهم من تنصيب برج لشبكة الاتصالات الخلوية، باعتبارها تشكل خطراً على الصحة،و هذا ما اكد عليه خبراء في الشأن.


وقال قاطنو حي كرميان في ناحية رزكاري ان البرج الذي نصب على احد منازل الحي يشكل خطر على صحة السكان و تسبب الامراض نتيجة الاشعاعات الكهرومغناطيسية.

و يعود البرج لشركة اسيا سيل المعروفة على مستوى العراق.

يقول لقمان احمد و هو احد سكان الحي ، ان احد المواطنين ودون العودة الى الجوار والقاطنين في الحي وافق على تنصيب برج لشبكة الاتصال فوق منزله، في الوقت الذي نعلم فيه ان الابراج هذه تؤثر سلباً على صحته الانسان فما بالك ان كان قريباً منه جداً.

ويبدو ان صاحب المنزل الذي وضع عليه البرج يقبض مبلغاً مالياً بالمقابل.

وقال احمد انه وعدد كبير من سكان الحي وقعوا على عريضة يطالبون فيها بازالة البرج، مضيفاً انهم رفعوا شكوى قضائية ضد تنصيب البرج.

بدورها قالت مدير ناحية رزكاري سروة محمد انها وجهت طلب المشتكين الى الجهات المعنية في ادارة كرميان لتقوم بدورها بمتابعة القضية وحلها.

وحول شكل الاضرار التي تصدرها ابراج شبكة الاتصالات الخلوية، قال الاستاذ الجامعي في شؤون البيئة ومنابع المياه، ان الاشعاعات الكهرومغناطيسية تؤثر بكشل بليغ على صحة الانسان وجميع الكائنات الحية،مشيرا ًالى ان شكل التأثير لا يكون واضحاً و لا يشعر به الانسان، لانها تكون عبر الاشعاعات الكهرومغناطيسية و هي  تصدر عن شبكات الجوال و الانترنت.

واضاف " ان البيئة تتعرض لابادة بسبب هذه الاشعاعات، حتى نحل العسل لا يمكنها القيام بمهامها الحيوي بسبب هذه الاشعاعات، و له تأثير على النباتات و الطيور و كل المخلوقات.

و قال ان دخول هذه الاشعاعات الكهرومغناطيسية الى جسم الانسان يسبب له  الخمول وضعف في الاداء الوظيفي بالجسم، كما ان تقارير طبية تشير الى انها احد اسباب الاصابة بسرطان الدم و المخ.