وفد احزاب روجآفا يلتقي بممثلي حزب الشعوب الديمقراطي في هولير

في اعقاب لقاءه مع مسؤولين الحزب الديمقراطي الكردستاني بهولير، توجه وفد احزاب روجافا الى مقر ممثلية حزب الشعوب الديمقراطي HDP  مساء الاحد، والتقوا مع رؤساء واعضاء الممثلية وبحثوا القضايا الساخنة على الساحة الكردستانية على رأسها الاحتلال التركي .


وجاء زيارة الوفد الى ممثلية حزب الشعوب الديمقراطي وهو يعد اكبر حزب في شمال كردستان وثالث اكبر حزب على مستوى تركيا، في اطار حزمة اللقاءات التي يجريها الوفد مع الاحزاب الكردستانية في جنوب كردستان لتحقيق وحدة الصف و المواقف ازاء القضايا الوطنية المشتركة.

وضم وفد احزاب روجافا كل من "شاهوز حسن الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD  وجمال شيخ باقي رئيس الحزب الديمقراطي الكردي السوري ومحمد موسى رئيس الحزب اليساري الكردي السوري  ومصطفى مشايخ نائب رئيس حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا  وجيهان خليل ممثلة مؤتمر ستار ( المرأة ) في اقليم كردستان، الى جانب ممثلي احزاب روجآفاوية في جنوب كردستان.

وبحث الوفد مع ممثلي الحزب المستضيف والذي ضم الممثلين المشتركين عابد ايكه ومزين كوناش و اعضاء اخرين، سبل تكثيف الجهود لصب الطاقات الكردستانية في خدمة قضايا الشعب،و ان تتسم الاحزاب الكردستانية بموقف موحد في هذه المرحلة التي تمر بها كردستان والشرق الاوسط عموماً بما فيها تركيا ، والانتهاكات التي تشهدها على يد حزب العدالة و التنمية الذي يقوده اردوغان.

كما كان من ضمن المستقبلين للوفد المناضل ناصر ياغز الذي اضرب عن الطعام مدة 187 يوم في اطار الحملة الكبرى التي دعت الى انهاء العزلة على قائد حزب العمال الكردستاني عبدالله اوجلان.

وكان الوفد اكد في اللقاءات التي اجراها في الاطار خلال الايام الاربعة الفائتة، على ضرورة توحيد المواقف الكردستانية ازاء القضايا ذات البعد المشترك، حيث  تأتي في اطار تقريب وجهات النظر مجمل القضايا والمسائل  المشتركة بين الجزئين الكردستانيين بجنوب وغرب كردستان ومن ضمنها هجمات الدولة التركية على الكرد، واهمية تكثيف الجهود لاتخاذ موقفاً موحداً حيال ذلك.

والوفد السياسي  نفسه، التقى في 13 حزيران، بمكتب العلاقات الكردستانية للاتحاد الوطني الكردستاني، و قبيله في ذات اليوم التقى بقادة حركة التغيير بالسليمانية،وفي يوم 14 حزيران عقد اجتماعاً رفيعاً مع قادة و اعضاء المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني. كما التقى يوم اول امس 15 حزيران مع قادة الحزب الديمقراطي الكردستاني (حدك) في مقره الرئيسي بمدينة كويا.