الاتحاد الوطني: الديمقراطي الكردستاني يعقد اجتماعات مع بغداد باسم وفد إقليم كردستان

نينوى

أكد مسؤول الإعلام لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني، غياث السورجي، أن الحزب الديمقراطي الكردستاني يعقد اجتماعات مع الحكومة المركزية “بغداد” باسم وفد إقليم كردستان؛ مما تسبب في فشل مستمر بحل القضايا العالقة بين إقليم كردستان والعراق.

تحدث مسؤول الإعلام لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني لنينوى، غياث السورجي، في مقابلة خاصة مع روج نيوز عن أهم أسباب فشل حل المشاكل بين إقليم كردستان وبغداد، مؤكدا أن الحزب الديمقراطي الكردستاني يعقد اجتماعات باسم حكومة إقليم كردستان.

“الوفد أعضاء الحزب الديمقراطي فقط”

وأوضح السورجي أن “وفد من إقليم كردستان زار العاصمة العراقية، بغداد، أكثر من أربعين مرة، وكما نعلم أن الوفد الذي كان يتجه إلى بغداد كان مؤلفا من أعضاء الحزب الديمقراطي الكردستاني فقط”.

وأضاف “نحن كحزب الاتحاد الوطني الكردستاني وكحزب رئيسي في إقليم كردستان ومشاركين في الحكومة لم يكن لدينا أي تمثيل مع أي وفد الذي كان يتجه إلى بغداد تحت اسم وفد إقليم كردستان”.

“نجح الوفد بعد أن شمل الأحزاب الكردية كافة”

وقال السورجي: “اتجه وفد من إقليم كردستان منذ عدة أيام كان يتواجد ممثلين عن كافة الأحزاب في إقليم كردستان، ويعتبر وفدا رسميي اتجه إلى العاصمة بغداد”.

وأردف “بسبب تكتل كافة الممثلين بإقليم كردستان ضمن الأحزاب التي اتجهت إلى بغداد، استطاعت الحكومة هذه المرة الحكومة اتخاذ القرارات اللازمة والحصول على بعض النتائج الإيجابية في الاتفاقات بين حكومة العراق الاتحادية وحكومة إقليم كردستان، ونحن على يقين أنه سيتحقق كافة مطالب الشعب الكردي في إقليم كردستان وتحل جميع المعضلات”.