تحالف العقدة الوطني يشير إلى تغير للواقع الحالي في سهل نينوى بعد الانتخابات القادمة

نينوى

أكد قيادي في تحالف العقدة الوطني، بأن استمرار معاناة الأهالي في سهل نينوى وقضاء شنكال سببه عدم تواجد ممثلين لهم في الحكومة الحالية.

وبهذا الصدد، تحدث القيادي في تحالف العقدة الوطني، الشيخ محمد مهدي البياتي، حول الانتخابات والضغوطات على الإقليات في سهل نينوى.

وقال البياتي في بداية حديثه، إن “الانتخابات فرصة لتغير الواقع وتقديم الخدمات لأهالي المنطقة وخاصة المكونات وسهل نينوى حيث تعاني مناطقهم من الدمار والخراب سواء في حقبة داعش الإرهابي وما تم تدميرها أو اليوم لعدم وجود من يمثلهم في مصدر القرار”.

وأكد البياتي بأن “أبناء مناطق سهل نينوى وقضاء شنكال وتلعفر والقوس وغيرها من مناطق الإقليات والمكونات لم تستلم التعويضات لكون وجودهم في السلطة منعدمة”.