رفضا لزيارة أردوغان.. متظاهرون في بغداد: يجب وقف الانتهاكات التركية

بغداد

رفع ناشطون وأعضاء منظمات مجتمع مدني، الكارت الاحمر بوجه رئيس الدولة التركية أردوغان، وطالبوا الحكومة الاتحادية بوضع حدا للانتهاكات التركية، وعبروا عن رفضهم لزيارته إلى بغداد.

وبهذا الصدد تحدث أحد الناشطين، نبز خالد، لوكالة (روج نيوز)، “إننا كمجموعة من الناشطين السياسيين والمثقفين من سليمانية وصلنا بغداد، بسبب زيارة الرئيس التركي للعراق، فتركيا تعتدي بشكل يومي على العراق”.

ويضيف خالد أن “تركيا تقتل المدنيين وتعتدي على وطننا، ونحن هنا اليوم لنتعرض على الزيارة ونوضح للرأي العام أن هذا العمل غير مقبول ونقف ضده”، متابعا “نناشد المجتمع المدني والسياسي أن لا يقف مكتوف الأيدي تجاه ما تفعله تركيا”.

وقدموا الرئيس التركي أردوغان إلى العاصمة بغداد، في زيارة رسمية، وقد استقبله رئيس الوزراء محمد شياع السوداني ومن ثم التقى رئيس الجمهورية عبداللطيف رشيد.

وقد أكد رئيس الجمهورية لأردوغان على ضرورة حفظ سيادة العراق وامنه القومي، ووقف الانتهاكات التركية المستمرة، فضلا عن منحه حصته العادلة من المياه.

وتواصل تركيا قصف الأراضي العراقية، واستهداف القرى والمدنيين، بمعاونة الحزب الديمقراطي الكردستاني، لكن لم يطرح هذا الأمر حتى الآن على طاولة المفاوضات بين بغداد وأنقرة ولم يوضع له حد.

وكشفت “روج نيوز” في تقرير لها نشر مؤخرا، أن تركيا تسعى لفرض سيطرتها على المنطقة الكردية الممتدة من العراق إلى سوريا، مهما كان الثمن وتحت أي ذريعة.

يشار إلى أن الجيش التركي قام بإنشاء العديد من القواعد العسكرية في نقاط إستراتيجية بسلسلة جبل متين، كما تشهد المنطقة قصفا جويا يوميا من قبل الجيش التركي.