اسايش اقليم كردستان تحتجز شابين اثناء عودتهما من روجآفا

اعلتقلت السلطات الامنية عند معبر فيش خابور في اقليم كردستان العراق، شابين من الذين انخرطوا في "مقاومة الكرامة" بوجه العدوان التركي على مناطق شمال و شرق سوريا.


ابان هجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على شمال وشرق سوريا (روجأفا) في الـ 9 تشرين الأول الفائت، توجه ما لايقل عن 80 شاباً من جنوب كردستان إلى روجأفا على دفعات للالتحاق بمقاومة الكرامة بوجه الاحتلال التركي.

وعند عودة شابين من الذين تواجدوا في روجآفا  وعزموا على العودة مؤخراً الى جنوب كردستان، تم اعتقالهما من قبل قوات الاسايش في معبر فيش خابور.

وبحسب المعلومات الوادرة فان الشابان هما "صباح جاف و مام عزيز".

وكانت سلطات اقليم كردستان اعتقلت قبل اسبوعين 12 شاباً في محافظة دهوك عودتهم من روجآفا الى جنوب كردستان، بعد ان شاركوا في مقاومة "الكرامة" ضد الجيش التركي في سري كانيه، و قد تم اطلاق سراحهم قبل ايام.