المرأة في HDP : سلطات اردوغان يخاف من قوتنا وارداتنا

ادان مجلس المرأة في حزب الشعوب الديمقراطي اعتقال وتوقيف النساء من قبل سلطات حزب العدالة والتنمية التي تتخوف من قوة المرأة و ارادتها، وفق ما جاء في بيان.


أصدر مجلس المرأة في حزب الشعوب الديمقراطي بياناً مكتوباً حول عمليات الإبادة السياسية في أنقرة ومرسين.

وجاء في نص البيان: في عمليات الإبادة السياسية التي تطلقها العدالة والتنمية تم اليوم اعتقال كل من الإدارية في مؤسستنا في أنقرة دريا بكر، عيشة مرفه، الإدارية في مؤسستنا في جانكايا خانم بينجي، عضوة مجلس المرأة مريم كريز، عضوة DAD سيفكي سازان كيشين والعضوة في حزب الخضر نوروز كركايا.

تقوم وسائل الإعلام المقربة من حزب العدالة والتنمية بحملة تشويه ضد مجلس المرأة وحركة المرأة الحرة، يواصل حزب العدالة والتنمية من عدائه للمرأة لذلك يشن هجماته على المرأة في كل ميدان.

عقدت هذه الحملة قبل يوم المقاومة والتضامن لمكافحة العنف ضد المرأة، نحن نعلم أن السلطة تخاف من قوة المرأة، لذلك يجب على الذهنية الذكورية في حزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية أننا نحن النساء لن نتخلى عن سياستنا.