نداء طفلة : تناول منتج تركي بمثابة تناول جسد طفل كردي

تتوسع حملة المطالبة بمقاطعة المنتجات التركية، وقد التزم الاف المواطنين بهذه الدعوة بحسب الاستطلاعات المحلية.وحتى الاطفال لهم نداء بهذا الصدد.


واطلق ناشطون في منظمات المجتمع المدني حملة ابان الهجوم التركي على شمال وشرق سوريا، سرعان ما انتشر عملياً في الاسواق المحلية، وبالتزامن انطلقت حملات مشابهة لها في العالم وشارك فيها مئات الاكاديميين لمقاطعة تركيا في جميع القطاعات الثقافية والسياحية والاقتصادية والعسكرية.

وفي هذا السياق ،نشرت طفلة من منطقة بهدينان باقليم كردستان العراق، نداء مصور لها، تناشد فيه الشعوب بمقاطعة المنتجات التركية.

وتقول "اذا تناولت المنتجات الغذائية التركية كأنك تتناول لحوم اخوتك الاطفال في روجآفا.

وتضيف" ان شراء اي منتج تركي هي بمثابة طلقة موجهة الى صدور اهلنا الكرد."

وهذه الحملة جاءت دعماً لشعب شمال وشرق سوريا وقواتها التي تقاوم عدواناً تركياً هدفه احتلال الاراضي وتهجير الشعب تغيير ديموغرافية المنطقة.

ويأتي دعم فئات الشعب للحملة من منطلق ان "الاموال التي تستفيد منها تركيا في سوق تصريف منتجاتها باقليم كردستان، تستخدمها لقتل الكرد في اجزاء كردستانية اخرى."