رفع الستار عن تمثال مفكر كردي في السليمانية

رفع الستار اليوم السبت عن تمثال المفكر الكردي جمال نبز في مدينة السليمانية خلال مراسيم حضرها عدد من الكتاب و المثقفين الكرد.


واقيم مراسيم رفع الستار عن تمثال المفكر الكردي جمال نبز من امام فندق فرح بمدينة السليمانية، المعروف كمكان تراثي في المدينة.

وحضر مراسيم رفع الستار عدد غفير من الكتاب و المثقفين والصحفيين الكرد والشخصيات الاكاديمية الى جانب افراد من عائلة الفقيد.

التمثال نحتته الفنانة نعمت شقيقة جمال نبز.

ولد جمال نَبَز في العام 1933 بالسليمانية، وإلى جانب دراسته الإسلامية الأولية، درس الفلسفة وعلم النفس والفيزياء والرياضيات. ثم درس العلوم السياسية والصحافة والقانون في ألمانيا.جمال نَبَز واحداً من مؤسسي (جمعية حرية وإحياء ووحدة الكورد – كاجيك)، ومكث في أوروبا منذ العام 1962، وله أكثر من ستين كتاباً بين مؤلف ومترجم ومئات من الدراسات العلمية والفكرية والسياسية باللغات الكوردية، العربية، الإنكليزية والألمانية، وعمل مدرساً لفترة طويلة في كل من كوردستان والعراق وألمانيا.

وتوفي نَبَز،يوم السبت، 8 كانون الأول 2018، في العاصمة الألمانية برلين، عن عمر يناهز 85 عاماً متأثراً بالمرض. ووري جثمانه يوم 22 كانون الأول، 2018، في مقبرة مقبرة تلة الشيخ معروف بالسليمانية.