فلم ايراني يتوج بجائرة الدب الذهبي في مهرجان برلين

توج الفيلم الإيراني “الشيطان ليس موجودا” للمخرج محمد رسولوف، على جائزة الدب الذهبي لأفضل فيلم في مسابقة مهرجان برلين السينمائي الـ70.


وهذه هي المرة الثانية التي يمنح فيها المهرجان جائزته الكبرى لفيلم يعاني من الاضطهاد السياسي في بلاده، كما هي المرة الثانية التي تمنح الجائزة لمخرج يعجز عن حضور عرض فيلمه واستلام الجائزة بنفسه نتيجة منعه من السفر.

يصور الفيلم أربع قصص لأربعة مواطنين منفصلين يعيشون تبعات رغباتهم في حياة أفضل ويدفعون الثمن تبعًا لمواقفهم في هذا الاتجاه. أبطال الفيلم مخيرين ما بين المقاومة أو البقاء حيًا، هم يرفضون الاستسلام لكنهم لا يملكون القدرة على المقاومة في الوقت ذاته. أما الموضوع فهو يدور حول تنفيذ عقوبة الإعدام من وجهة نظر الشخص المكلف بتنفيذها.

ومعروف أن مخرج الفيلم محمد رسولوف محظور من العمل في السينما والسفر خارج البلاد من جانب النظام الإيراني، وهو ما منعه لحضور العرض العالمي الأول للفيلم بمهرجان برلين السينمائي.

 وكانت مشاكل “رسولوف” مع السلطات الإيرانية قد بدأت قبل ثلاث سنوات حين قدم فيلمه المثير للجدل “رجل شريف” الذي انتقد خلاله عدد من المسئولين الحكوميين.