معرض لاحياء ذكرى بريار الذي توفي حزناً على فراق والده الشهيد

افتتح اليوم معرضاً فنياً في كرميان باقليم كردستان ،على شرف الطفل الذي فارق حياته حزناً على والده الشهيد في صفوف البيشمركة.


وشارك 40 رساماً من ادارة كرميان بمحافظة السليمانية في المعرض الفني الذي افتتح اليوم بمبنى المديرية العامة للثاقفة في كلار.

المعرض جاء بعنوان "بحسرة بريار واللوحات الضائعة" وهدفه احياء ذكرى الطفل بريار الذي فارق حياته يوم 25 آب الفائت حزنا ًعلى فراق والده الشهيد اسو.

استشهد اسو مام جلال مسويي في هجوم شنه داعش على اطراف كرميان، بتاريخ 31 تموز هذا العام.

وحضر العشرات من رواد الفن والمواطنين الى جانب ذوي الطفل بريار اسو ،فعاليات المعرض الذي علق فيه لوحات فنية تجسد الطفل بريار، و لوحات اخرى تجسد الطبيعة.