اصابة مدنيين اثنين في الهجوم التركي على مخيم مخمور

اسفر القصف الجوي التركي على مخيم مخمور للاجئين فجر الجمعة ،عن اصابة شخصين، وهذا القصف هو الثالث خلال اقل من عامين.


وشنت الطائرات التركية في الساعة الـ00:15  من الليلة الفائتة ، هجوماً على مخيم الشهيد رستم جودي في قضاء مخمور جنوب هولير.

و بحسب المعلومات الواردة فان القصف اسفر عن اصابة مدنيين اثنين، نقلا الى المركز الصحي في المخيم لتلقي العلاج.

وجاء القصف الجوي تزامناً مع تحليق طائرات الاستطلاع التركية في سماء المخيم.

واظهر مقطع مصور ضربات وجهت الى مناطق مأهولة.

وهذا القصف هو الثالث خلال اقل من عامين، حيث شنت تركيا  هجوماً جوياً على المخيم بتاريخ 6 كانون الاول من عام 2017، و اسفر ذلك الهجوم عن استشهاد 5 اشخاص من ابناء المخيم.

كما تعرض المخيم لقصف جوي تركي اخر بتاريخ 13 كانون الاول من عام 2018، اسفر عن استشهاد 4 نساء مدنيات، 3 منهن من عائلة واحدة.

ولم تتخذ حكومتا اقليم كردستان والعراق اي موقف يذكر ازاء الهجمات الجوية التركية.

والمخيم يحوي لاجئين من شمال كردستان(جنوب شرقي تركيا)، الا ان المنظمات المعنية بشؤون اللاجئين و الامم المتحدة لم تبدي موقفاً ازاء هذه الهجمات.